Translate

Sunday, June 21, 2015

That old house

Hey friends, sorry for not uploading on Sundays and Thursdays as i promised you but hopefully i will ^_^ also, this Tuesday is going to be a post of your creations so stay tuned and the part 3 is going to be on this Thursday too :) ❤️
*****

Whenever i see old houses and kids , i could only imagine my childhood and my grandparents , i can only imagine a happy little girl  playing with her siblings games that kids nowadays might have never heard about.
I remember how we used to spend weekends at my grandparents house , and how we used to run around the house screaming and laughing , while my grandpa yelled at us to slow down and lower our voices , and my grandma sitting on her old chair talking with my mom . 
Every time i visit their house , i get a weird lovely feeling , it is like they have never left and we never grew up and the house isn't empty all alone without kids playing around . 
Everything in that old house has a special story to tell , and a different story about each kid visited it .
My grandparents passed away a long time ago , but their souls are still in that old house , their loving faces, their smiles , my grandma's amazing hair , my grandpa's loving personality , and their fascinating stories , I still remember how my grandma used to gather us around her and tell us stories , all kinds of different stories and how funny they were . 
I just wish i could go back in time and hug them, hear their voices for one more time , and get the chance to say goodbye .
I know they are forever in our hearts and souls but i really miss them , and  i wish i could just live at that old house forever with their memories . 
That old house is a priceless treasure  that can never be replaced with anything.


في ذلك المنزل القديم ، حيث جلسنا بعد سنوات من الفراق . 
في ذلك المنزل القديم ، حيث طاردتنا أشباح الذكريات من كل زاوية . 
هنا كبرنا ، هنا كتبت الأسطر الأجمل من حياتنا، هنا حيث ضحكنا يومناً ، هنا حيث جلست الجدة تروي لنا قصصاً في يومٍ كان يعد الأكثر حظاً و الأروع ، تلك القصص الجميلة التي تحكي تراثاً عن أجيالٍ كانت قبلنا . 
هنا جلسنا إذاً ، بعد فراق طويل دام لأعوام ، هذا المنزل الذي بات الآن منزل تتقاسمه الأخوة ، بات منزلاً يخلو من أطفالٍ كانت تستكشف كل زاويةٍ من زواياه وكل قطعة من قطع الغرانيت المصفوف على أرضه . 
هنا دفنوا يوماً كنزاً تحت تلك القطعة المتزحزحة، و ما كان ذلك الكنز سوى قطعة نقود معدنية وضعوها كي تبقى ذكرى منهم ..
هنا احتفلو يوماً بعيد الأم ، و باقي الأعياد ، هنا تعلق المكان بالفرح و الأعياد و الجمعات الطويلة المليئة بالضحكات .
جدران هذا المنزل باتت مثقلة بالذكريات ، فهنا رسموا يوماً على هذا الحائط و سجلوا الأسماء ليومٍ مثل هذا اليوم لم يعلموا بوجوده حينها . 
ما زالت خطوات الجدة مسموعة لتوقظنا على أذان الفجر ، ما زال ذلك الصوت الحنون في ذاكرتنا دائماً و أبداً . 
بات أثاث هذا المنزل المهترء محمّلاً بقصص أشخاص جلست يوماً و عاشت معه ، بات كل شيء هنا محمل و مثقل بذكريات باتت محزنة .
جلسنا وجلس المنزل و الذكريات معنا لتروي لنا قصصاً قد هيئ لنا أنها قد أصبحت منسية ، تراكضت أشباحنا الصغيرة حولنا تلعب الغميضة في هذا المنزل الكبير و من بعيد أتى صدى صوت الأهل موبخين أيانا أن لا نركض . 
على هذا الكرسي ، و حول هذه الطاولة جلسنا مجتمعين يوماً في زمنٍ بعيد و هنا جلسنا اليوم بعد سنوات عديدة ، بعد أن تفرق كل منا إلى أشغاله و دراسته ، بعد أن كبرنا و كبر هذا المنزل معنا ، عدنا لنجتمع هنا اليوم و نمضي اليوم مع الذكريات و مع من فارقونا و آلمنا فراقهم كل يوم ، عدنا إلى منزلهم على أمل أن نكون أقرب إليهم فقد زاد إشتياقنا إلى الماضي و الذكريات ...



No comments: